[sam_zone id=1]

مجلس الزنتان يرفض دعوة الرئيس التونسي إقامة ملتقيات للقبائل الليبية في تونس

أكد مجلس أعيان الزنتان رفضه دعوة الرئيس التونسي قيس سعيد لإقامة ملتقيات للقبائل الليبية في تونس، حيث قال المجلس في بيان له إن قوة ووطنية ووحدة الصوت الليبي الذي انطلق من ترهونة أربكت حسابات المليشيات المسيطرة على العاصمة، وأفسدت على حكومة الصخيرات خططها لبيع ليبيا والتنازل عن سيادتها؛ سواء باتفاقيات مشبوهة أو بدعوات صريحة لإقامة قواعد عسكرية أجنبية في البلاد.

مجلس أعيان الزنتان قال إنه لا يستغرب تلك الدعوة التي ربما تمت بترتيب مع بعض التيارات المؤدلجة في تونس، وبدعم قطري تركي، مشيرا إلى أنها محاولة يائسة للتشويش على لقاء ترهونة الذي التأم فوق أرض ليبية حرة، وبحضور قيادات اجتماعية ونخبوية من مختلف أنحاء البلاد.

في هذا المقال