[sam_zone id=1]

بني وليد تقفل منافذ المدينة نهائيا أمام حركة النقل باستثناء الحالات الطارئة

أعلن المجلس البلدي بني وليد ظهر اليوم عن إقفال منافذ المدينة وإغلاقها نهائيا أمام حركة النقل باستثناء الحالات الإنسانية الطارئة.

وأكد المجلس في بيان له أن المرافق الصحية والأجهزة الأمنية والعسكرية وغرفة الطوارئ ستكون في حالة نفير عام طيلة الأربع والعشرين ساعة.

ودعا المجلس شباب المدينة إلى مساندة الأجهزة الأمنية والعسكرية في تنفيذ المهام الموكلة إليها في هذه المحنة التي تمر بها البلاد.

وأوضح المجلس أن هذه التدابير الجادة – على حد وصفه – تأتي على خلفية ظهور أول إصابة بفيروس كورونا في البلاد.

في هذا المقال