[sam_zone id=1]

شكري يبحث مع بوريل الأوضاع في ليبيا

بحث وزير الخارجية المصرية سامح شكري، أمس في اتصال هاتفي مع الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، مسار علاقات التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبي، وعددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك من بينها الملف الليبي.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية المستشار أحمد حافظ، أمس، إن الاتصال شهد نقاشا حول العديد من قضايا المنطقة، إضافة إلى مستجدات الأوضاع في ليبيا، حيث شدد الوزير شكري على أهمية التوصل إلى تسوية سياسية شاملة، وضرورة استعادة الأمن والقضاء على الإرهاب بما يحقق الاستقرار المنشود للشعب الليبي.

في هذا المقال