[sam_zone id=1]

نواب شمال إفريقيا بالبرلمان الإفريقي يؤيدون مبادرة المستشار صالح

طالب التجمع البرلماني لدول شمال إفريقيا بالبرلمان الإفريقي المجتمع الدولي، بتحمل مسؤولياته تجاه ليبيا وشعبها، والعمل على إيقاف الحرب والبدء بشكل عاجل في المسار السياسي والحل السلمي تحت رعاية الأمم المتحدة، والنظر باهتمام إلى كل مبادرات الحل السلمي.

التجمع الذي يضم مصر وليبيا وتونس والجزائر والمغرب وموريتانيا أكد في بيان له أنه مع رؤية رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، طالما اتفق عليها نواب البرلمان باعتبارهم يمثلون الليبيين، هذا وناشد البيان الشعب الليبي والقوى السياسية الشرعية داخل ليبيا الوقوف صفا واحدا خلف الجيش الوطني الليبي لمساندته في مواجهة الإرهاب والمليشيات والمرتزقة الذين أتت بهم تركيا إلى ليبيا ومدتهم بالأسلحة، مما يجهض الجهود الدولية للحل السياسي.

في هذا المقال