[sam_zone id=1]

دي مايو يستبعد تكرار السيناريو السوري في ليبيا

استبعد وزير الخارجية الإيطالية لويجي دي مايو حدوث ما وصفه بسورنة ليبيا، وأوضح دي مايو في مقابلة مع صحيفة لا ستامبا، أن ليبيا لن تكون سوريا وذلك لأسباب تتعلق بجغرافية البلاد، لكن هناك دولا تسعى لزيادة نفوذها فيها، معربا عن أمله في أن يستعيد الشعب الليبي سيادة بلاده.

وجدد الوزير الإيطالي طلبه بوقف التدخل الخارجي ودفع عملية الأمم المتحدة قدما.

في هذا المقال