[sam_zone id=1]

دي مايو : إيطاليا والجزائر تتشاطران القلق حيال التدخلات الخارجية في ليبيا

أعلن وزير الخارجية الإيطالي، لويجي دي مايو، أن إيطاليا والجزائر تتشاطران القلق بشأن الوضع في ليبيا والتدخلات الأجنبية هناك، ما ينعكس على عدم استقرار في المنطقة.

هذا ما جاء في مذكرة صدرت عن الخارجية الإيطالية عقب لقاء اليوم في روما جمع دي مايو بنظيره الجزائري، صبري بوقادوم.

كما جدد دي مايو التأكيد على الحاجة الملحة إلى تعيين ممثل خاص جديد للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، مشددا على أن المسار الوحيد الموثوق للسلام لايزال هو الاتفاق الشامل بين الليبيين الذي يتم التفاوض عليه تحت رعاية الأمم المتحدة وفي إطار عملية برلين.

في هذا المقال