[sam_zone id=1]

الدغيس: الوضع الوبائي يدعو للقلق، ونتوقع زيادة في أعداد الإصابات

قال عضو اللجنة العلمية بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض، إبراهيم الدغيس، إن الوضع الوبائي يدعو للقلق ويحتاج للتضامن من جميع مؤسسات الدولة والمواطنين، مطالبا الجميع بالمساهمة في مجابهة هذا الوباء.

الدغيس وفي تصريحات نشرها المركز، توقع ارتفاعا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا، مؤكدا على ضرورة الاستعداد للأسوأ، ومشيرا إلى أن عملية احتواء المرض بعد انتشاره عملية صعبة، وأن استهتار المواطنين بالإجراءات الوقائية سيكون سببا في زيادة حدة الانتشار.

هذا كما طالب الدغيس بدعم جهود فرق الرصد والمختبرات المرجعية المعتمدة للتمكن من احتواء الوباء بشكل سريع.

في هذا المقال