[sam_zone id=1]

القيادة العامة تبدي قلقها إزاء الفوضى الأمنية والانتهاكات غرب البلاد

أعربت القيادة العامة للقوات المسلحة عن قلقها العميق إزاء الفوضى الأمنية والانتهاكات التي تجتاح مناطق غرب البلاد، مؤكدة متابعة التطورات الجارية في طرابلس.

وأوضحت القيادة العامة في بيان لها أن عدم تدخل الجيش الوطني حاليا في عمليات إعادة الاستقرار غرب البلاد لا يعني ترك الشعب يواجه هذا المصير، وإنما لإعطاء الفرصة للعقلاء من ممثلي القبائل والمناطق غرب ليبيا لأن يعملوا بأنفسهم على بسط النظام في تلك المناطق، مشيرا إلى أن الجيش الوطني يتطلع إلى أن تقود تلك الخطوات إلى إطلاق عملية سياسية ناجحة من أجل إنهاء معاناة المواطن.

في هذا المقال