[sam_zone id=1]

الهادي الصغير: أستبعد أن يكون حوار تونس مثمرا

طالب عضو مجلس النواب، الهادي الصغير، بضرورة التوازن في اختيار الأسماء المشاركة في الحوار السياسي الليبي بين الأقاليم الليبية الثلاثة وبين مكونات القبائل في هذه المناطق للخروج بأسماء مقبولة، حتى لا تكون هناك اعتراضات على مخرجات الحوار المزمع عقده في تونس.

الصغير وفي تصريحات لموقع العين الإخبارية، أمس، دعا البعثة الأممية إلى مراجعة بعض الشخصيات المقترحة أو إضافة بعض الأسماء الأخرى للوصول إلى توافق أكثر لأن ليبيا في أمس الحاجة لخروج مشرف من الانقسام السياسي.

واستبعد النائب الصغير أن يكون الحوار في تونس مثمرا، معربا عن تمنيه أن يلقى قبول غالبية الشعب الليبي، وأن ينتج عنه تقارب أكثر في وجهات النظر.

في هذا المقال