[sam_zone id=1]

أكثر من 400 قتيل وجريح في أحداث الجنينة الدامية في السودان

اتهم والي غرب دارفور، عبد الله الدومة، الأجهزة الأمنية بعدم القيام بدورها لوقف نزيف الدم الذي تشهده مدينة الجنينة منذ خمسة أيام، قائلا إن إنسان دارفور ترك وحيدا لمواجهة مصيره، مشيرا إلى أنهم طلبوا قوات إضافية لكنها لم تصل إلى الولاية حتى الآن.

وتزامنت تصريحات الدومة مع بيانات تظهر ارتفاع عدد ضحايا الأحداث الدامية المستمرة في الولاية إلى أكثر من أربعمئة بين قتيل وجريح، إضافة إلى تشريد عشرات الآلاف من مناطق سكناهم.

في هذا المقال