[sam_zone id=1]

إثيوبيا تطالب بتبادل معلومات حول السد، ومصر والسودان ترفضان

رفضت مصر والسودان عرضا إثيوبيا بإطلاع الخرطوم والقاهرة على تفاصيل الملء الثاني لسد النهضة المقرر خلال شهري يوليو وأغسطس المقبلين، ومشاركتهما المعلومات الفنية المرتبطة بعملية التشغيل.

وفيما تمسكت الخرطوم بضرورة توقيع اتفاق قانوني ملزم، مشككة في النية الإثيوبية التي قالت إنها تشكل خطرا شديدا على السودان وخططه الاستراتيجية، قالت وزارة الري المصرية، في بيان، إن العرض الإثيوبي يتضمن مغالطات ولا يعكس حقيقة مسار المفاوضات، واعتبرت أن قبول العرض الإثيوبي سيعد إقرارا مصريا بالملء الثاني.

في هذا المقال