[sam_zone id=1]

تجدد المظاهرات السودانية المنددة بالحكم العسكري

نزل آلاف السودانيين إلى الشوارع اليوم في الخرطوم وضواحيها وفي مدن أخرى، احتجاجا على الحكم العسكري، حسب ما قال شهود عيان، حيث قطعت السلطات خدمات الإنترنت والهاتف.

ورغم الانتشار الأمني الواسع في العاصمة، فقد تشكلت قوافل المتظاهرين المتجهة إلى القصر الرئاسي في ذكرى مرور شهرين على إطاحة قائد الجيش الفريق أول، عبد الفتاح البرهان، بشركائه المدنيين في السلطة الانتقالية، وذكرت المصادر ذاتها أن قوات الأمن السودانية أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين، وقبل ساعات من التظاهرات كانت الحكومة قد قطعت شبكة الإنترنت للأجهزة المحمولة والاتصالات الهاتفية في أنحاء البلاد.

في هذا المقال