[sam_zone id=1]

الأردنية دينا قعوار رئيس مجلس الأمن الدولي : مستعدون لفرض عقوبات على ليبيا

أعرب أعضاء مجلس الأمن الدولي عن دعمهم القوي للعملية السياسية في ليبيا وجهود الممثل الخاص للأمين العام هناك برناندينو ليون.

 

وبعد المشاورات المغلقة التي استمع خلالها الأعضاء إلى إفادة من ليون قالت السفيرة الأردنية دينا قعوار رئيسة مجلس الأمن الدولي للشهر الحالي “إن أعضاء مجلس الأمن رحبوا بالتقدم الثابت الذي تحرزه عملية الحوار السياسي”.

 

وأكدت قعوار على حث الأعضاء جميع الأطراف على التسوية من أجل تأمين التحول السلمي في ليبيا. وجدد الأعضاء استعدادهم لفرض عقوبات وفق قرار مجلس الأمن رقم 2213 ضد المفسدين الذين يسعون إلى تهديد وتقويض أو عرقلة العملية الانتقالية.

 

ودعا أعضاء مجلس الأمن جميع الأطراف إلى مضاعفة جهودها للتوصل إلى اتفاق وفق الإطار الزمني الذي حدده ليون.
وأكد أعضاء مجلس الأمن عدم وجود حل عسكري للأزمة التي تواجه ليبيا، وحثوا جميع الأطراف على انتهاز هذه الفرصة لتحقيق السلام الآن.

 

In this article