[sam_zone id=1]

ميلان يستثمر نشوة الديربي بانتصار سهل في صقلية

واصل ميلان سلسلة نتائجه الجيدة جدًا خلال الفترة الأخيرة وتحديدًا في مرحلة الإياب في السيري آ بانتصاره خارج ملعبه على باليرمو بهدفين دون مقابل ضمن الجولة الـ23 للبطولة، وأنهى الروسونيري الشوط الأول على ملعب رينزو باربيرا بهدفي كارلوس باكا ومبايي نيانج من ركلة جزاء ورغم فرصه الجيدة في الشوط الثاني إلا أنه لم يتمكن من إضافة المزيد من الأهداف.

ميلان دخل اللقاء منتشيًا بانتصاره على الإنتر في ديربي ميلانو الأحد الماضي، ويبدو أن تلك النتيجة منحت الفريق جرعة هائلة من الثقة ورفعت روحه المعنوية كثيرًا مما جعله الطرف الأفضل خلال الشوط الأول من اللقاء في جزيرة صقلية، إذ سيطر الفريق تمامًا على المباراة وصنع أكثر من فرصة جيدة للتسجيل لكنه لم يوفق سوى في استغلال اثنتين نتيجة شيء من الرعونة والتسرع من باكا ونيانج وبونافينتورا بجانب تألق الحارس ستيفانو سورينتينو خاصة في الدقائق الأولى التي تصدى خلالها لأكثر من محاولة جيدة.

الفرصة الأولى التي نجح الفريق في استغلالها بنجاح كانت عند الدقيقة الـ18 بتمريرة عرضية من إيجنازيو أباتي تابعها بنجاح باكا للمرمى محرزًا هدفه الـ12 مع الفريق هذا الموسم، والثانية عند الدقيقة 33 حين احتسب الحكم ركلة جزاء نتيجة لمسة يد ضد إدواردو جولدانيجا سددها بنجاح نيانج، وطالب الفريق بركلة جزاء ثانية لصالح جاكومو بونافينتورا لكن الحكم باولو مادزوليني لم يلتفت لتلك المطالب لينتهي الشوط الأول يتأخر الفريق صاحب الملعب بهدفين والذي لم يصل لمرمى منافسه سوى مرة وحيدة بتمريرة عرضية جيدة لم يُحسن ألبيرتو جيلاردينو التعامل معها.

هدأ نسق الأداء بقوة في الشوط الثاني من المباراة بعدما فضل الميلان الحفاظ على جهده واللعب ببخل فني وبدني واضح استعدادًا لمباراة الأحد ضد أودينيزي، وبدا الاستسلام على باليرمو ورغبته بالخروج دون تلقي المزيد من الأهداف في مرماه، هذا رغم التغييرات التي قام بها مدربه لإنعاش هجومه في بداية الشوط والتي حسنت نسبيًا من أدائه الهجومي لكن دون أن يصل للمستوى المطلوب من الخطورة.

ولم يشهد الشوط الكثير من الفرص الخطيرة، لكن ميلان كانت لديه فرصة تعزيز تقدمه بأكثر من هدف إلا أن غياب الدقة عن اللمسة الأخيرة ليوراي كوتشكا وبونافينتورا ونيانج حال دون ذلك لينتهي اللقاء بانتصار الروسونيري بهدفين رفعا رصيده من النقاط إلى 39 نقطة في المركز السادس ويتجمد رصيد الفريق الصقلي عند 25 نقطة في المركز الـ16. (جول)

في هذا المقال