[sam_zone id=1]

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تناشد وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية

نشادت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، جميع أطراف النزاع المسلح بطرابلس إلى الوقف الفوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية طارئة، وذلك لإجلاء المدنيين العالقين في هذه مناطق.
وقالت اللجنة في بيان، إن عدد بلاغات المناشدات الإنسانية العاجلة من العائلات والمدنيين العالقين بمناطق النزاع وصل لنحو 200 بلاغ.
‎وحملت اللجنة المسؤولية القانونية لاستهداف المدنيين لأطراف النزاع، مؤكدة على أن ما يحدث في العاصمة جريمة حرب مكتملة الأركان، وانتهاكات جسيمة للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي ولمعاهدة روما التأسيسية للمحكمة الجنائية الدولية.
هذا ودعت جميع الأطراف لإتخاذ الاحتياطات الممكنة للوصول إلى حل لعدم تعريض حياة وأمن وسلامة المدنيين للخطر.
ونوهت إلى استهداف المدنيين والمرافق الطبية والعاملين بمؤسسات العمل الإنساني والطبي أمر محظور بموجب القانون الإنساني الدولي.
In this article