عمداء بلديات يوقعون اتفاقاً لوقف إطلاق النار والشروع في الترتيبات الأمنية

تفاعلاً مع ما يدور من أحداثٍ في العاصمة طرابلس اجتمع عمداء بلديات كلٍ من مصراتة، وتاجوراء، وطرابلس المركز، وأبو سليم، وسوق الجمعة.

وقد ورد في محضر الاجتماع الذي عُقد في مقر المجلس البلدي بمصراتة اليوم الأحد أنّه والتزاماً بدور البلديات القريب من المواطن وحفاظاً على النسيج الاجتماعي وعلاقات الأخوة والتعاون بين المدن فقد ناقش الحاضرون تداعيات الاشتباكات التي تشهدها العاصمة.

ونتج عن هذا الاجتماع تأكيد عمداء البلديات على ضرورة وقف إطلاق النار الفوري وحماية أرواح المواطنين وممتلكاتهم وتحميل المسؤولية القانونية لكل من يخالف ذلك، والمطالبة بسرعة تطبيق الترتيبات الأمنية وبشكل ممنهج ووفق جدول زمني.

كما ودعمت البلديات الاتفاق الموقع بين الأطراف ببلدية الزاوية برعاية بعثة الأمم المتحدة ودعت البعثة لتحمل مسؤولياتها التامة حيال الشعب الليبي، مطالبين بالشروع مباشرة في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية وفق جدول زمني واضح.

وأضافت في نتائج المحضر أنّه تم الاتفاق على “الالتزام بمبدأ الحوار لحل المشاكل وتجريم استعمال السلاح لفرض الآراء بالقوة، والدعوة لإيقاف التصعيد الإعلامي والتحشيد لإذكاء نار الحرب والفتنة”.

في هذا المقال